الكشري ابتكره الهنود، طوّره الإيطاليون، زيّنه المصريون … صور

0 761

الكشري من أشهر الأكلات الشعبية المصرية، وتتكون من: المكرونة، الأرز، العدس الأسود، البصل المقلي، صلصة الطماطم (البندورة) الحارة والتقلية. ويعتبر الكشري أكلة منخفضة الكلفة عالية السعرات الحرارية.


 
مَن منّا زار مصر، أو أقام فيها، سواءً كان مصرياً أم عربياً أم غربياً، ولم يسمع أو يرى أو يأكل “الكشري”؟ فالجميع يعرفون تلك الأكلة رخيصة الثمن والتي تعتبر من أشهر الأكلات الشعبية المصرية، والتي لا يخلو حي في “أم الدنيا” إلا وتجد محلات الكشري منتشرة فيه، يفوح “عبقها” عن بُعد نظراً لما تحتوي عليه من مكونات ذات روائح فوّاحة مثل الثوم والبصل والبهارات والصلصة، وقد اشتهرت بها مصر عن غيرها، لكنها ليست مصرية في الأصل ويرجع تاريخها إلى الحرب العالمية الأولى.
 
فقد دخل “الكشري” مصر مع دخول الجنود الهنود الأراضي المصرية أثناء الحرب العالمية الأولى، حين فُرضت الحماية على مصر من قبل القوات البريطانية سنة 1917. وقد ذكر الرحّالة “ابن بطوطةً” في مدوناته حين وصف الهنود بأنهم “”يطبخون المنج مع الأرز ويأكلونه بالسمن ويسمونه كوتشري ويفطرون عليه في كل يوم”. والمنج هو العدس أبوجبّة (بقشرته). لكن الأكلة تطورت، حيث أحبها الإيطاليون كثيراً، فأضافوا إليها المعكرونة، ثم جاءت بصمة المصريين فأدخلوا عليها الدُقّة والثوم والصلصة الحارّة، ومن ثم البصل المقلي والحمّص الشامي في مرحلة لاحقة، فأصبح طبق “ديناميت” بمعنى الكلمة.
 
الكشري المصري:
الكشري المصري الذي تعده المطاعم، أو في المنازل، عبارة عن أرز ومعكرونة وشعرية وعدس أسود كل هذه المكونات يتم سلقها كل على حدة، وهو ما يستغرق وقتا طويلا، كما يجب نقع حمص الشام قبل الطهو بـ5 ساعات، ثم يتم رصها في أطباق ويضاف عليها صلصة كثيفة وبصل محمر و«تقلية»، وهو يقدم كطبق رئيسي ولا يقدم معه شيء.
 
الكشري الإسكندراني:
يختلف عن الكشري المصري، فهو لا يباع في المطاعم أو عربات الكشري، فهو صنف منزلي بامتياز، ولا يستغرق وقتا طويلا مثل وقت تحضير الكشري المصري، ومكوناته الأرز والعدس الأصفر أو الأحمر (بدون قشر)، اللذان يتم سلقهما معها وبعد النضج يضاف عليهما البصل المحمر المقرمش اللذيذ، ويقدم كطبق جانبي بجانب الأسماك المشوية أو المأكولات البحرية حيث تتناغم نكهاته مع جميع المأكولات البحرية. أو يقدم للأطفال مع البطاطس المحمرة.
 
الكشري في بلاد الشام:
الكشري في الشام يسمى المجدّرة، ويطبخ ويقدم بطريقتين بالبرغل أو بالأرز، والطريقة الأولى وهي البرغل المخلوط بالعدس الأسود المسلوق، ويقدم حارآ أو باردآ، وخصوصآ عندما يكون الارز والعدس مهدى على زيت الزيتون بدلآ من السمن البلدي فعندها يفضل تناوله ساخنآ. من المعتاد تناول الكشري مع اللبن الرائب أو تناوله بدون ذلك.
 
الكشري في العراق:
الكشري في العراق يطبخ بالأرز والعدس الأصفر المجروش (بدون قشر) وهو يتشابه مع الكشري الاسكندراني، ويقدم عادة مع كبة الحامض ويعتبر مكملاً لها.
 

صور الكشري

الكشري المصري 1
الكشري المصري 1
الكشري المصري 2
الكشري المصري 2
الكشري المصري 3
الكشري المصري 3
الكشري الإسكندراني 1
الكشري الإسكندراني 1
الكشري الإسكندراني 2
الكشري الإسكندراني 2
مجدرة شامية بالأرز
مجدرة شامية بالأرز
مجدرة لبنانية بالبرغل
مجدرة لبنانية بالبرغل
تعليقات
تحميل...